Skip to Content
Skip to Content

الأمير يدشن كتاب "الإطار المرجعي لوصول التلاميذ ذوي الإعاقة إلى المنهج العام" ويرأس الاجتماع السابع لمجلس أمناء المركز


دشن صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز بمقر وزارة التعليم كتاب "الإطار المرجعي لوصول التلاميذ ذوي الإعاقة إلى المنهج العام." ويأتي إصدار هذا الكتاب بشراكة مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة مع مكتب التربية العربي لدول الخليج، وشارك في تأليف الكتاب نخبة من الخبراء والمستشارين من عدد من الجامعات السعودية وباحثي مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة ومكتب التربية العربي لدول الخليج، ويهدف إلى اكتساب التلاميذ المهارات الاكاديمية والاجتماعية وتحقيق اندماجهم مع اقرانهم العاديين، كما يهدف إلى دعم الجهود التي تقوم بها الدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج في تحقيق تكافؤ الفرص بين جميع الطلاب، ويشتمل الإطار على الجانب النظري والتأصيلي والجانب العلمي والتطبيقي، ويقدم هذا الإطار كدليل لمعلمي التعليم العام والتربية الخاصة وغيرهم من المختصين لدعم وصول التلاميذ ذوي الإعاقة إلى المنهج العام ويسد الثغرة في المكتبة العربية، ويختص هذا الدليل بالإعاقة النمائية. 

عقب ذلك رأس سمو الأمير سلطان الاجتماع السابع لمجلس أمناء المركز، وفي مستهل الاجتماع قدم سموه الشكر والتقدير لوزارة التعليم على استضافة الاجتماع، وجرى خلال جلسة الاجتماع مناقشة التقرير النهائي للجنة التوجيهية لمراجعة التنظيم الإداري للمركز واعتماده والذي تم رفعه من قبل رئيس اللجنة التنفيذية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن خالد بن عبد الله الفيصل، كما اعتمد المجلس توصية اللجنة التنفيذية بتعديل النظام الأساسي للمركز على تأسيس شركة أو أكثر تابعة للمركز لتقوم بأدوار تمكنه من أداء مهماته وتحقيق أهدافه وفقاً لنظام الشركات، عقب ذلك استعرض المجلس تقرير اللجنة العلمية والتي يرأسها معالي الدكتور ماجد بن إبراهيم الفياض، كما تم استعراض تقرير المشروع الاستثماري الخيري للمركز.

وفي ختام الاجتماع استمع المجلس لتقرير عن أبرز أنشطة المركز خلال الفترة الماضية، كما تم اعتماد موعد عقد الاجتماع العاشر للجمعية العمومية واللقاء الثالث عشر للمؤسسين والذي سيتم خلاله انتخاب رئيس وأعضاء الدورة الخامسة للمجلس والذي تستضيفه مدينة جدة.

ويرأس مجلس أمناء المركز صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز، ويضم في عضويته كل من صاحب السمو الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن خالد بن عبد الله الفيصل، ومعالي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، ومعالي الدكتور أحمد بن محمد العيسى ومعالي الدكتور ماجد بن إبراهيم الفياض، وخالد بن علي التركي، والمهندس محمد بن عبد اللطيف جميل، والدكتور فهد بن عبد الرحمن العبيكان، وسمير بن أحمد ناصر البنعلي، وعبد الرحمن بن علي الجريسي، وطارق بن عبد الهادي طاهر، وفهد بن عبد الرحمن بن علي التركي، والدكتور سلطان بن تركي السديري، والمهندس عبد العزيز بن صالح العنبر، والمهندس مسعر بن محمد المسعر.