الاثنين, 26 أكتوبر 2020   |  

في ضيافة المركز: طالبٌ جامعيٌّ كفيفٌ

في ضيافة المركز: طالبٌ جامعيٌّ كفيفٌ

يستحدث مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة عبر منصته في سناب شات برنامج استضافات حية مع ذوي الإعاقة وأسرهم والمختصين لتسليط الضوء عن كثب على ذوي الإعاقة و خبراتهم وتجاربهم المميزة التي يمكن أن تتخذ  
نماذج يحتذى بها وايضاً لتحقيق استفادة قصوى للمجتمع بمثل هذه الخبرات وتكون أول استضافة مع الأستاذ محمد سعد الطالب الجامعي الكفيف والناشط الإجتماعي في حقوق المكفوفين،  والمدرب التقني على مختلف الوسائل التعويضية التقنية لضعاف وفاقدي البصر عبر  بث  مباشر بعنوان: " يوم مع كفيف " يستعرض فيه مسيرة حياته والتحول الكبير بعد استخدامه التقنيات المساعدة وكيف تكون التقنية الحديثة عيناً تعويضية للكفيف؟

وتؤكد الدكتورة علا محيي الدين أبو سكر المدير التنفيذي العام مدير الأبحاث والتدريب على أن المركز يحرص على استقطاب مثل هذه التجارب الناجحة لرفع مستوى الوعي والتثقيف بما يعود بالنفع على الأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم والمجتمع في كافة مجالات قضايا الإعاقة . ولتحدي الإعاقة التي لم تعد عائقاً اليوم في وجود التقنيات العلمية والعملية الحديثة والمضي قدماً بالعزيمة و الإصرار إلى تحقيق المستحيل. موضحة إلى أن تجربة ضيفنا الكريم في تحدي إعاقته الناتجة عن خطأ طبي أفقده بصره بعد أيام من ولادته وبتوفيق الله، ثم سعيه نحو تحقيق حلمه بأن يمثل المكفوفين والتوعية بهم، والمساهمة في إيجاد بيئة تؤمن بحقوقهم إلى ما وصل إليه اليوم هي تجربة تستحق بالفعل الدعم والتقدير والإشادة منا جميعاً.

ويدعو مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة الراغبين والمهتمين بحضور اللقاء المباشر على مدار اليوم السبت، بالتفضل والدخول على سناب شات المركز على العنوان التال:

https://www.snapchat.com/add/kscdr