الأربعاء, 10 أغسطس 2022   |  

"أبحاث الإعاقة" ينظم دورة تدريبية بعنوان: ردود الأفعال البدائية وكيفية استخدامها لتحسين المهارات الحركية للأطفال ذوي الإعاقة

"أبحاث الإعاقة" ينظم دورة تدريبية بعنوان: ردود الأفعال البدائية وكيفية استخدامها لتحسين المهارات الحركية للأطفال ذوي الإعاقة

نظم مركز الملك سلمان لأبحاث الإعاقة اليوم الثلاثاء دورة تدريبية بعنوان " ردود الأفعال البدائية وكيفية استخدامها لتحسين المهارات الحركية للأطفال ذوي الإعاقة" لمدة يوم واحد قدمتها أ. إيمان مصباح - كبيرة اخصائيات العلاج الطبيعي بجمعية الأطفال ذوي الإعاقة.  

وهدفت الدورة إلى تعريف المشاركين بالمنعكسات البدائية والتي تنشأ في الحياة الجنينية، وهي نوع من الاستجابات الحركية اللاإرادية، وكيفية مساعدة الطفل على تخطي هذه المرحلة الأولية من حياته، والتي تبدأ بالانحسار خلال السنة الأولى من العمر لتحل محلها الاستجابات الحركية الإرادية. 

وأوضحت أ. إيمان أبرز النقاط الهامة والتوصيات الواجب أخذها بعين الاعتبار لضرورة ملاحظة ومتابعة وجود هذه المنعكسات عند المواليد الجدد، وأهمية الزيارات المبكّرة للمختصين للمساعدة على تقييم ردّود الأفعال البدائية، ومعرفة ما إذا كانت في مسارها الطبيعي؟ وأن تكون ردّود الأفعال البدائية متماثلة وموجوده على جانبي الجسم بنفس القدر، فاذا كانت غير متماثله على الجانبين فقد تكون إشارة إلى أنّ الطفل عنده مشكلة في جهة من جسم يجب معرفة أسبابها، وباكتشافها يمكن عمل نوع من برنامج يومي لتثبيطها حسب حالة كل طفل، وتطبق هذه البرامج بممارسة تمارين معينة مكونة من حركات متكررة تؤدى عدة مرات يومياً. كما يشترك في هذه البرامج مجموعة من الأخصائيين في مجال التأهيل مثل العلاج الطبيعي والوظيفي والنطق وذلك بهدف تطوير الطفل ومراقبة اندماج ردود الأفعال البدائية مع الحركات الطبيعية. 

ويأتي انعقاد هذه الدورة التدريبية ضمن سلسلة البرامج والأنشطة التدريبية التي ينفذها المركز لهذا العام 2022م. 

2